المتوسطة التاسعة لتحفيظ القرآن


*
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصوربحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 ما ينبغي فعله في عشر ذي الحجة للشيخ العثيمين ( رحمة الله عليه )

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
السحابة
عضوة جديدة


عدد المساهمات : 54
تاريخ التسجيل : 09/03/2011

مُساهمةموضوع: ما ينبغي فعله في عشر ذي الحجة للشيخ العثيمين ( رحمة الله عليه )   الأربعاء نوفمبر 02, 2011 11:36 am


[size=18][color:4098=darkblue]إننا الآن نستقبل موسم الحج، ونستقبل أيضاً موسم عمل صالح ألا وهو عشر ذي الحجة، وعشر ذي الحجة هي الأيام التي قال عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم: (ما من أيام العمل الصالح فيهن أحب إلى الله من هذه الأيام العشر، قالوا: ولا الجهاد في سبيل الله؟ قال: ولا الجهاد في سبيل الله، إلا رجلاً خرج بنفسه وماله فلم يرجع من ذلك بشيء) هذه العشر التي يجهل كثير من الناس فضلها، ومن علم فإنه قد يتهاون في إعطائها حقها من الاجتهاد في العمل الصالح. وإذا كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (ما من أيام العمل الصالح فيهن أحب إلى الله من هذه العشر إلا رجلاً خرج بنفسه وماله فلم يرجع من ذلك بشيء) فإنه ينبغي لنا أن نجتهد غاية الاجتهاد في الأعمال الصالحة في هذه الأيام العشر أشد مما نجتهد في أيام عشر رمضان؛ لأن الحديث عام: (ما من أيام العمل الصالح فيهن أحب إلى الله من هذه الأيام العشر) ولكن: ما الذي نعمل؟ نعمل كل عمل صالح من الصلاة والذكر وقراءة القرآن، والصدقة والصيام والإحسان إلى الخلق وغير ذلك؛ ولهذا يشرع في هذه الأيام التكبير؛ أن يكبر الإنسان ليلاً ونهاراً رافعاً صوته بذلك إن كان رجلاً، وتسر به المرأة، فيقول: الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، الله أكبر، الله أكبر، ولله الحمد، أو يثلث التكبير، فيقول: الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، لا إله إلا الله، الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر، ولله الحمد. كذلك أيضاً ينبغي في هذه الأيام أن نصوم؛ لأن الصوم من أفضل الأعمال الصالحة، حتى قال فيه الرب عز وجل في الحديث القدسي: (كل عمل ابن آدم له، الحسنة بعشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف، قال الله تعالى: إلا الصوم فإنه لي وأنا أجزي به) فهذا دليل واضح أن الصوم من أفضل الأعمال وأحبها إلى الله عز وجل، فيكون داخلاً في هذا العموم، سواء ثبت الحديث الذي فيه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم صامها ولم يدع صيامها أو لم يثبت، لأن الصوم من العمل الصالح، هذا بالنسبة للعمل الصالح فيها عموماً.
[/color][/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أم البشرى والامل
عضوة جديدة


عدد المساهمات : 168
تاريخ التسجيل : 18/10/2011

مُساهمةموضوع: رد: ما ينبغي فعله في عشر ذي الحجة للشيخ العثيمين ( رحمة الله عليه )   الخميس أكتوبر 04, 2012 3:11 am

flower flower قاربت أيام الحج المباركة و أسأل الله العظيم رب العرش الكريم أن يعيننا على العمل الصالح الخالص لوجهه الموافق لسنة رسوله صلى الله عليه وسلم و جزاك الله خير أختي على هذا الموضوع ... إنتبهن أخواتي أن من ضمن الأعمال الصالحة الإحسان إلى الخلق كما ورد في الموضوع .....وهو من أحب الأعمال إلى ربنا عز وجل سواء بالفعل أو بالقول و الله تعالى بحكمته ورحمته جعل للجنة ثمانية أبواب لان الناس يتفاوتون في قدراتهم فمنهم لا يستطيع الإكثار من الصيام مثلاً ولكنه مبدع في الاصلاح بين الناس ومنهم في تفقد حال الأيتام و الأرامل والمساكين أو تعليم الناس الخير وقضاء حوائجهم وغيرها الكثير والكثير ...ففكري في نفسك وقدراتك وقرري من أي باب تريدين أن تدخلي الجنة وإسألي الله من فضله وإستعيني بحوله وقوته و إبدائي باسرتك أولا وبمن حولك ووسعي دائرتك لتنال أكبر عدد من المخلوقين . flower
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ما ينبغي فعله في عشر ذي الحجة للشيخ العثيمين ( رحمة الله عليه )
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المتوسطة التاسعة لتحفيظ القرآن  :: الملتقى العام :: و أقم الصلاة-
انتقل الى: